أبريل 13, 2021

احزاب نيوز

أحدث الأخبار

10 صور ترصد تطوير ميدان التحرير الشاهد على مصر «هكذا كان.. وهكذا أصبح» – مصر


لسنوات كان ميدان التحرير محور اهتمام وسائل الإعلام العالمية وقتما كان مركز تجمع المتظاهرين وقبل أن يتحول لتحفة فنية ليكون بحق رمز من رموز القاهرة ودليل على الطفرة التي حدثت في بنائها وتعميرها منذ تولي الرئيس عبدالفتاح السيسي.

ويستعد ميدان التحرير اليوم ليكون محور حديث العالم أجمع حيث سيخرج من المتحف المصري المطل على ميدان التحرير موكب يضم 22 مومياء ملكية من بينها 18 مومياء لملوك و4 مومياوات لملكات، منهم مومياوات الملك رمسيس الثاني، والملك سقنن رع، والملك تحتمس الثالث، والملك ستي الأول، والملكة حتشبسوت، والملكة ميرت آمو ليمروا من داخل ميدان التحرير ويسلكوا طريقهم إلى وجهتهم الجديدة بمتحف الحضارات بالفسطاط.

ميدان التحرير الذي ظل لسنوات مكان تتمركز في منتصفه الخيام ويتصف بالعشوائية ناله التطوير الذي نال كل شئ في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي ليتحول من مكان للخيام ليصبح أجمل الميادين في مصر وواحد من أهم الميادين في العالم نظرًا لاحتوائه على 4 تماثيل كباش ومسلة آثرية ليعبر عن الحضارة والتاريخ العظيم لمصر.

ونقدم لكم بعض الصور التي ترصد ميدان التحرير منذ 2012 حتى الأمس كما يلي:

 

 

وخضع ميدان التحرير لحركة تطوير وتحديث شملت جميع المباني المطلة على الميدان والتي تم تجديدها واعادة طلائها واضائتها اضاءة خاصة قامت بها شركة الصوت والضوء قبل أن يتم تطوير قلب الميدان ونقل مسلة و4 كباش أثرية لتزين الميدان الأشهر في مصر.