بعد وفاته بكورونا.. إطلاق اسم مؤسس هندسة دمياط على مبنى الكلية – المحافظات

بعد وفاته بكورونا.. إطلاق اسم مؤسس هندسة دمياط على مبنى الكلية – المحافظات


انتهت إدارة جامعة دمياط من كتابة اسم الدكتور طارق عبد الحميد المتولي عطية، العميد المؤسس لكلية الهندسة، على المبنى الجديد لكلية الهندسة، والذي افتتحه الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، يرافقه الدكتور السيد محمد دعدور، رئيس الجامعة، فى الخامس من أبريل الماضي.

وقام الدكتور طارق المتولي بتأسيس كلية الهندسة في جامعة دمياط، وأعد لائحتها ومعاملها وفق أحدث المواصفات العالمية، إلا أنه لم يتمكن من حضور افتتاح المبنى الجديد للكلية، نظراً لتواجده فى ذلك الوقت بمستشفى جامعة المنصورة.

وأعلنت جامعة دمياط، في 22 أبريل الماضي ،عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، وفاة الدكتور طارق عبد الحميد المتولي عطية، عميد كلية الهندسة، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا «كوفيد-19» قبل أكثر من شهر.

وبدأ الدكتور طارق عبد الحميد العمل بجامعة دمياط منذ 3 سنوات، قادماً من جامعة بنها، بمحافظة القليوبية، حيث ساهم في تأسيس كلية الهندسة بالجامعة، وأعد لائحتها، في ضوء أحدث المعايير الدولية، كما أنشأ معاملها، وأشرف على تجهيزها بأحدث المعدات، متطوعاً بدون أجر.

كما كان يعمل مستشاراً هندسياً لرئيس جامعة دمياط، متطوعاً أيضاً وبدون أجر، حيث ساهم في تنفيذ والإشراف على العديد من المشروعات الإنشائية بالجامعة، وأصدرت الجامعة بياناً نعت فيه الفقيد، وتوجهت بالدعاء إلى الله سبحانه وتعالى أن يلهم أسرته وكل محبيه الصبر والسلوان.