احتفالات في شوارع المحلة بعد الفوز على الأهلي (صور) – المحافظات

احتفالات في شوارع المحلة بعد الفوز على الأهلي (صور) – المحافظات


شهدت عدة أحياء بمدينة المحلة الكبري فى محافظة الغربية خروج مسيرات بالسيارات، تعالت خلالها الهتافات احتفالا بتحقيق فريق غزل المحلة الفوز علي نظيره النادي الأهلي ضمن فعاليات مسابقة الدوري العام.

مسيرات سلمية تجوب شوارع المحلة

وأطلق الشباب المحتفلين عدة هتافات من بينها: «نعم كسبنا يا محلاوية .. الأهلي في المحلة» و «قول الحق خليك جرئ غزل المحلة أشجع فريق.. نعم للنصر على الأهلي».

والتف الجماهير حول الكابتن خالد عيد المدير الفني لنادي غزل المحلة في منطقة «كافيه الباتروس»، وذلك بحضور عدد من لاعبي فريق غزل المحلة عقب انتهاء المباراه.

وكان أهالى المدينة العمالية رفعوا شعارا تناقله رواد موقع التواصل الجتماعي «فس بوك»، بعنوان «اتفرج من بيتك .. نعم للروح الرياضية»، وذلك بعد فرض الأجهزة الأمنية كردونا أمنيا بمحيط استاد المحلة لتأمين فعاليات مباراة فريقي غزل المحلة والأهلي ضمن فعاليات الدوري العام، وذلك بعد حرمان المدينة من إقامة المبارات لنحو 10 سنوات بسبب أحداث الشغب التى وقعت على أرض المدينة العمالية في موسم 2010-2011.

رفع شعار «اتفرج من بيتك.. نعم للروح الرياضية» 

ورصدت «الوطن» انتشار أمني كثيف بمحيط استاد المحلة، حيث تم إغلاق شوارع الإنتاج وسكة زفتي والسبع بنات ومساكن كفرحجازي ونادي الشرطة لتأمين فعاليات المباراة ومنع التجمعات الجماهيرية مع السماح بدخول الاستاد للمدون أسماؤهم فى كشوف تضم فقط أعضاء مجلس إدارة الناديين والصحفيين والإعلاميين .

وانتشرت قوات الشرطة والمدرعات لتأمين المداخل والمخارج المؤدية للمدينة العمالية، فيما أشرف اللواء محمود حسن، مساعد وزير الداخلية للمنطقة وسط الدلتا واللواء هاني مدحت مدير أمن الغربية، علي توزيع الخدمات الأمنية ونقاط التفتيش الأمنية.

تطبيق حظر المحلات ومنع التجمعات لمواجهه كورونا في أعياد شم النسيم 

وأصدر الدكتور طارق راشد رحمي، محافظ الغربية توجيهاته العاجلة إلى رؤساء مجالس المدن والأحياء بضرورة رفع حالة التأهب القصوي والطوارىء واتخاذ كافة الإجراءات الإحترازية لمواجهة فيروس كورونا من خلال إلزام كافة المحلات التجارية والكافيهات بالإغلاق من الساعة 8 مساء اليوم وحتى الساعة 8 من صباح الغد.

ذكرى أحداث الشغب بمباراة غزل المحلة والأهلي في 2011 

يذكر أن تلك المباراة الأولي للفريقين عقب أحداث المباراه الدامية التي دارت أحداثها في عام 2011 ، في منتصف الشوط الثاني والتي علي إثرها تم إخراج لاعبي الأهلي في سيارات قوات الأمن المركزي.

وجاء ذلك عقب تراشق الطوب والحجارة بين جمهور الناديين حيث تم السيطرة على الموقف أمنيا وضبط مثيرى أحداث الشغب.