السكة الحديد تحذر من زيادة إصابات كورونا وتطالب الركاب بارتداء الكمامة – مصر

السكة الحديد تحذر من زيادة إصابات كورونا وتطالب الركاب بارتداء الكمامة – مصر


حذرت هيئة السكة الحديد، جموع الركاب المسافرين على جميع خطوطها على الوجهين القبلي والبحري، من زيادة أعداد إصابات فيروس كورونا، وطالبتهم بالالتزام الكامل بارتداء الكمامات الطبية، للحفاظ على أرواحهم وسلامتهم، من خطر العدوي بفيروس كورونا.

وقالت هيئة السكة الحديد، إن جميع المحطات والقطارات تخضع لعمليات تعقيم وتطهير بصفة دورية، لمواجهة ذروة فيروس كورونا، لتوفير الحماية والسلامة للركاب، موضحة أنه يجب على الركاب الالتزام التام بارتداء الكمامات الطبية، داخل عربات القطارات، والمحطات، منوهة إلى أن غرفة العمليات المركزية لم ترصد أى حالات إصابة بفيروس كورونا بين الركاب منذ ظهور جائحة كورونا.

وشدد الفريق المهندس كامل الوزير، وزير النقل، على ضرورة إلتزام جميع الركاب بارتداء الكمامات الطبية، أثناء استقلال القطارات سواء بالسكة الحديد أو مترو الأنفاق، موضحا أن هناك غرامات فورية تفرض على المخالفين لتعليمات ارتداء الكمامات الطبية، مؤكدا أن غرامات المخالفين تبدأى بـ50 جنيها وتصل إلى 4 آلاف جنيه، وتحصل الغرامات بشكل فوري. 

وقال الوزير، فى تصريحات لـ«الوطن»، إن مشروعات تطوير وتحديث منظومة السكة الحديد تسير بخطوات ثابتة رغم صعوبات وتحديات فيروس كورونا، مشيرا إلى أن الدولة تنفذ إجراءات صارمة، للحد من انتشار فيروس كورونا، منوها إلى أن قطارات السكة الحديد تقل يوميا نحو مليون مواطن.

وكان الفريق المهندس كامل الوزير، وزير النقل، قد علق على قيام بعض الأطفال بفك صواميل قضبان السكك الحديدية، قائلا: «أعمال مشينة وتعرض القطارات للخطر ولن نسمه بها مرة أخرى.. وسيكون هناك عقاب رادع لأي أحد يحاول التلاعب في قضبان السكك الحديدية»، مشيرا إلى أن قطارات السكة الحديد تنقل يوميا نحو مليون راكب على جميع خطوطها على الوجهين القبلي والبحري، موضحا أن أعمال تحديث منظومة السكة الحديد تسير بصورة منتظمة.

وأكد الوزير، في تصريحات خاصة سابقة لـ«الوطن»، أنه سيكون هناك عقاب رادع لأي أحد يقوم بفك مسامير قضبان السكة الحديد، لافتا إلى أن جميع القطارات العاملة على خوط السكة الحديد، تخضع لصيانات عاجلة قبل انطلاق ساعات التشغيل، للحفاظ على أرواح وسلامة الركاب، مضيفا أن الوزارة تنفذ خطة ساملة لتطوير السكة الحديد بتكلفة 225 مليار جنيه، لتقليل حوادث القطارات.