لو لديك 600 «فولورز».. إليك هذه الخدمة الجديدة من «تويتر» – اقتصاد

لو لديك 600 «فولورز».. إليك هذه الخدمة الجديدة من «تويتر» – اقتصاد


قدم موقع التغريدات القصيرة «تويتر» العام الماضي، ميزة «مساحات» للمحادثات الصوتية المباشرة، والتي تم اختبارها لعدد محدود من رواد الموقع، لإضافة طبقة جديدة إلى المحادثات من خلال أصوات الناس، واليوم يقدم الموقع هذه الميزة إلى جميع الحسابات التي تضم 600 متابع أو أكثر، ويتم توفيرها بتحديثات جديدة، بناءً على مقترحات المستخدمين.

واستناداً إلى ما أعلنه «تويتر» حتى الآن، ستحظى هذه الحسابات غالباً بتجربة جيدة في استضافة المحادثات المباشرة بسبب جمهورها الحالي، وقبل توفير القدرة على إنشاء «مساحات» للجميع، يركز الموقع على تعلم المزيد، وتسهيل اكتشاف الميزة، ومساعدة الأشخاص على الاستمتاع بها مع جمهور كبير.

ميزة المحادثات الصوتية المباشرة تتضمن تحديثات مثل عناصر التحكم في الأمان للمضيفين والمتحدثين

وأكد موقع «تويتر» في بيان، أنه «لطالما كان تويتر هو المكان الذي يقصده الناس للحديث عما يحدث في العالم، ومن خلال مساحات، يمكن للأشخاص الآن الاستماع إلى الأصوات التي تقف خلف التغريدات وبشكل مباشر، فمن التغريد إلى التحدث والقراءة والاستماع، فإن مساحات تشجع المحادثات الحقيقية والمفتوحة على تويتر وتفتح آفاقها استناداً إلى المصداقية والتعابير المجازية والعمق والقوة التي لا يمكن أن يجلبها سوى الصوت البشري».

فميزة «مساحات» مخصصة للمحادثات الصغيرة والوثيقة مع عدد قليل من الأشخاص الآخرين، أو للمناقشات الكبيرة حول ما يجري الآن مع آلاف المستمعين، فمن التواصل مع المطرب المفضل، إلى تحليل لما بعد المباراة أو موجز للأخبار العاجلة، يمكن للمستخدمين البحث عن الموضوعات والمحادثات التي تهمهم مع الأشخاص الذين يعرفونهم والأشخاص الذين يودّون معرفتهم.

تويتر يوفر «مساحات» لجميع الحسابات التي تضم 600 متابع أو أكثر

وعندما يبدأ شخص ما أو يتحدث في «مساحات»، فإنه سيظهر في الجزء العلوي من الخط الزمني لمتابعيه، على شكل فقاعة أرجوانية عندما تكون  الميزة فعالة أو حيّة، وعندما ينضم الأشخاص إلى «مساحات» كمستمعين، يمكنهم التفاعل على ما يسمعونه من خلال الرموز التعبيرية، والاطلاع على التغريدات المثبتة، أو المتابعة مع التعليقات التوضيحية، أو التغريد أو إرسال الرسائل المباشرة على المساحة، أو طلب التحدث.

وعند الانضمام كمتحدثين، يمكن تثبيت التغريدات في «مساحات»، وتشغيل التعليقات التوضيحية حتى يتمكن الجميع من المتابعة، حتى يتمكن المتابعون من الانضمام، ويمكن للشخص الذي ينشئ ميزة «مساحات» أن يتحكم في من يتحدث والموضوعات وضبط الأجواء، وهو أيضاً ما يتوافر للمضيفين، الذين يمكنهم دعوة الأشخاص للانضمام، عن طريق التغريد أو إرسال رسالة مباشرة إليهم للانضمام، ثم دعوتهم للتحدث مباشرة من مساحتهم، من هناك، ويمكن للمضيفين التحدث عن كل ما يحدث في عالمهم.

وبهدف خدمة المحادثة العامة، يتمثل أحد أهداف «تويتر» في ضمان شعور الأشخاص بالأمان والراحة على المنصة، ومن هذا المنطلق، أضاف الموقع عناصر التحكم في الأمان لكل من المضيفين والمتحدثين.

فعلى سبيل المثال، يمكن للمضيفين كتم صوت المتحدثين، وغلق الميكروفون الخاص بهم، أو إزالتهم تماماً من المساحة، وبالإضافة إلى ذلك، سيتمكن المضيفون من كتم صوت جميع المتحدثين في نفس الوقت، وتقديم صفحة إدارة جديدة لتسهيل الاستضافة.

ويمكن لأي شخص الإبلاغ عن الآخرين وحظرهم في المساحة، أو الإبلاغ عن المساحة، وكذلك لا يمكن للأشخاص الذين حظرهم المضيف الانضمام إلى المساحة التي يستضيفها، وستظهر التصنيفات والتحذيرات إذا كان هناك شخص تم حظره يتحدث في مساحة أخرى قد ينضمون إليها.

المقترحات والخطوات التالية

من خلال مقترحات الجمهور أثناء مراحل الاختبار، ساعدت الميزات الإضافية في تحسين ميزة «مساحات»، مثل المزيد من عناصر التحكم في إدارة الجمهور، وإضافة الرمز التعبيري للتعبير عن الضحك.

وفيما يلي المزيد مما هو قادم، بناءً على مقترحات الجمهور:

– تذاكر لحضور المساحات: طريقة لمنح مكافآت للمضيفين على التجارب التي ينشئونها من خلال الحصول على دعم مالي، مع تزويد المستمعين بوصول حصري إلى المحادثات التي يهتمون بها أكثر، ويمكن للمضيفين تحديد أسعار التذاكر وعددها المتاح للبيع، وستتمكن مجموعة محدودة من استضافة مساحات يمكن حضورها بتذاكر في الأشهر المقبلة، يكسب المضيفون غالبية الإيرادات من مبيعات التذاكر، وسيحتفظ «تويتر» بمبلغ صغير أيضاً.

– تثبيت جدول ووضع تذكير: لتسهيل تتبع ما يحدث ومتى يحدث، سيتمكن المستخدمون أيضاً من تثبيت جدول ووضع تذكير للمساحات المقبلة في الأسابيع القادمة، وبهذه الطريقة، لا يفوت الناس الاستماع إلى شخصياتهم المفضلة.

– الاستضافة المشتركة: المشاركة في الاستضافة مع أشخاص آخرين للمساعدة في إدارة المتحدثين والمشاركين، وتمرير الاستضافة إلى أحد المضيفين المشاركين عند الحاجة.

– إمكانية الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة: تحسينات على التعليقات التوضيحية المباشرة بحيث يمكن إيقافها مؤقتاً وتخصيصها وجعلها أكثر دقة.

– مزيد من الطرق للعثور على «مساحات»: يمكن الانضمام إلى مساحة من الفقاعة الأرجوانية حول صورة الملف الشخصي لشخص ما في الخط الزمني للصفحة الرئيسية التي تظهر عندما تكون المساحة حيّة، ويجري موقع «تويتر» اختبارات على هذه الميزة حالياً.