وزارة الزراعة تستعد لطرح فرص استثمارية في الإنتاج الحيواني والسمكي – مصر

وزارة الزراعة تستعد لطرح فرص استثمارية في الإنتاج الحيواني والسمكي – مصر


حددت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي العديد من الفرص الاستثمارية في القطاع الزراعي، فيما يتعلق بالمشروعات المرتبطة باستصلاح وزراعة الأراضي ضمن مشروعات التوسع الأفقي التي تتبناها الدولة في السنوات الأخيرة، كمشروعات قومية، آخرها مشروع الدلتا الجديدة لمساحة مليون فدان، ومشروعات استصلاح وزراعة الأراضي بشمال ووسط سيناء وجنوب الوادي وغيرها من المناطق.

ووفق تقرير لوزارة الزراعة، تتضمن الفرص الاستثمارية للمشروعات المرتبطة بتنمية الثروة الحيوانية ومنتجات الألبان وتصنيعها، لسد الفجوة في مجال إنتاج وتصنيع اللحوم، أبرمت الوزارة مؤخراً عدة اتفاقات مع عدد من الشراكات من القطاع الخاص في هذا المجال، باعتباره محوراً جديداً يحفز الاستثمارات فى هذا القطاع (الإنتاج الحيوانى – السمكى – الداجنى)، كما تتضمن الفرص الاستثمارية الاستثمار في مجال الثروة الداجنة خاصة بعد صدور قرار المنظمة العالمية للصحة الحيوانية لعدد 30 منشأة في مجال الإنتاج الداجنى والأنشطة المرتبطة بها، باعتبارها منشآت خالية من أنفلونزا الطيور فى مجال تسمين الدواجن والمجازر وغيرها.

ويشير تقرير وزارة الزراعة إلى وجود فرص للاستثمار أيضاً في مجال الثروة السمكية والمفرخات، ضمن العديد من المشروعات الكبيرة والعملاقة في هذا المجال، من بينها صدور قرار مجلس الوزراء بطرح 21 موقعا للاستزراع السمكي بالبحرين المتوسط والأحمر، تتضمن 12 موقعا بالبحر المتوسط و9 مواقع بالبحر الأحمر فى مجال الاستزراع السمكى فى الأقفاص البحرية، وجاري إعداد كراسات الشروط تمهيداً للطرح.

من جانبه قال السيد القصير وزير الزراعة، إن قطاع الزراعة والمشتغلين به يحظون بدعم غير مسبوق من القيادة السياسية خلال الست سنوات الماضية، ويؤكد ذلك تعدد الإنجازات والمشروعات التى تمت فى هذا القطاع، حيث بلغ عددها أكثر من 320 مشروعا بإجمالى مبلغ يصل إلى أكثر من 43 مليار جنيه، وذلك بخلاف المشروعات القومية للتوسع الأفقى، المشروع القومى للزراعات المحمية، والمشروعات الخاصة بالثروة السمكية وأيضا مشروعات الثروة الحيوانية وغيرها.