3 مصريين يصنعون المجد في أمريكا.. ووزيرة الهجرة تكرمهم – مصر

3 مصريين يصنعون المجد في أمريكا.. ووزيرة الهجرة تكرمهم – مصر


تحرص السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة وشئون المصريين في الخارج، على الاحتفاء بأبناء مصر في الخارج الذين يثبتون دومًا تفوقهم في مجالات متنوعة، وسنتناول الحديث عن 3 شخصيات من المصريين في الخارج، كل منهما حقق نجاحًا إما على المستوى السياسي أو المجتمعي، حيث أجرت الوزيرة عدة اتصالات بهم وقررت تكريمهم عند عودتهم.

ويرصد التقرير التالي أبناء مصر الذين أثبتوا نجاحًا في أمريكا وهم ماري إلكسندر بسطا وأحمد شعبان والدكتور طارق عبد العزيز.

ماري إلكسندر بسطا

أول مصرية يتم ترشيحها بقوة لمنصب عمدة ضاحية بولينجبروك بمدينة شيكاغو بولاية إلينوي الأمريكية، كما تم إدراجها ضمن قائمة أكثر 20 امرأة متميزة حول العالم لعام 2021.

ماري من مواليد حي شبرا وحصلت على بكالوريوس الإعلام من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، ثم عملت في مجال الفندقة التي تلقت ‏دراستها في ولاية تينيسي، لذلك فهي لديها خبرة تزيد عن 20 عامًا في تخطيط الفعاليات الكبرى وإدارة الفنادق والنوادي.

أحمد شعبان

سائق شاحنة مصري مقيم في ولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية، احتفت به وسائل الإعلام الأمريكية بسبب شجاعته الكبيرة لمساعدته في القبض على مجرم هارب من العدالة تطارده الشرطة الأمريكية.

شعبان من مواليد محافظة الإسكندرية، لذلك فهو يتمتع أيضا بخبرة في صناعة المراكب من بينهم مركب أوشكت على التدشين للعمل في ميناء سان دييجو، معربًا عن تطلعه للمشاركة في مؤتمر «مصر تستطيع بالصناعة» بسبب رغبته في أن يفيد وطنه مصر بكل أفكاره وخبراته في هذا المجال.

الدكتور طارق عبد العزيز

حصل الدكتور طارق عبد العزيز على جائزة التميز العلمي لعام 2021، من الجمعية الأمريكية لعلم الوظائف، حيث تم اختيار أفضل 5 باحثين من بين أكثر من 3000 باحث مشارك في اجتماع علم الأحياء التجريبي.

وقدمت الجائزة تكريما له عن اكتشافه للبروتين المسبب لمرض ارتفاع ضغط الدم (Hypertension)، وهو نتيجة ارتفاع نسبة الأملاح في الدم وعدم قدرة بعض القنوات العصبية (Epithelial Sodium Channel)، في الكليتين على العمل بصورة طبيعية، وسيتم نشر البحث قريبا في مجلة علمية عالمية مرموقة بعد اعتماد تسجيل البروتين الجديد.