مع عودة السياحة الروسية.. الغرف الفندقية تحذر من «حرق الأسعار» – مصر

مع عودة السياحة الروسية.. الغرف الفندقية تحذر من «حرق الأسعار» – مصر


طالب علاء عاقل، رئيس لجنة تسيير أعمال غرفة المنشآت الفندقية، فنادق مدينتى شرم الشيخ والغردقة، بعدم «حرق أسعار الغرف الفندقية» والببع بأسعار عادلة وذلك بعد إعلان مصر وروسيا الموافقة علي عودة الرحلات السياحية الروسية إلي المدن السياحية المصرية بجنوب سيناء والبحر الأحمر.

تطبيق الحد الأدنى من الاسعار 

وأضاف عاقل لـ«الوطن»: أنه يجب علي الفنادق استغلال عودة الرحلات السياحية الروسية الشهر المقبل والبيع بأسعار عادلة خاصة وأن الفنادق تعمل فقط بـ50% من طاقتها نظرا لضوابط التشغيل في ظل جائحة كورونا، مشيرا إلى أن الحد الأدنى لبيع الغرف الفندقية الذي حددته وزارة السياحة لن يتم تطبيقه قبل نوفمبر المقبل لذلك يجب علي الفنادق «من نفسها» البدء في تطبيق تلك الأسعار بداية من الآن للحفاظ على سمعتها وتعظيم الموارد الاقتصادية للدولة. 

تطعيم العاملين بالغردقة وشرم الشيخ 

وأشار عاقل إلى أن الغرفة شددت علي كافة المنشآت الفندقية بجميع محافظات الجمهورية بضرورة الاستمرار في تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية لمنع انتشار فيروس «كورونا» في ظل ارتفاع نسب الإصابات خلال الموجة الثالثة، موضحا أن الغرفة أكدت أيضا بالتعاون مع كافة أعضائها ضرورة حصول جميع العاملين بالمنشآت الفندقية بالبحر الأحمر وجنوب سيناء علي أمصال كورونا بإعتبار تلك المسألة أمن قومي خاصة وأن التطعيم يحافظ على حياة العاملين بالقطاع السياحي كما يمنح المدن السياحية المصرية فرصة إضافية لجذب السياح خلال الشهور المقبلة.

وأوضح: أن عمليات تطعيم العاملين بالقطاع السياحي بالبحر الأحمر وجنوب سيناء بالأمصال المضادة لكورونا، تسير بوتيرة سريعة خاصة خلال الأسبوعين الماضيين، معربا عن آمله في الانتهاء من تطعيم العاملين بالجرعة الأولى من المصل قبل منتصف الشهر الحالي.

يشار إلي ان أنّ العاملين بالقطاع الفندقي بالبحر الأحمر وجنوب سيناء يتراوح عددهم ما بين 90 لـ100 ألف عامل، يحصلون على التطعيم على جرعتين الفارق بينهما 3 أسابيع.